الوكالة التونسية للتكوين المهني

النتائج

مناظرة الإلتحاق بالتكوين في مستوى مؤهل تقني سام لفائدة المتحصلين على شهادة مؤهل التقني المهني منظّرة سبتمبر 2022

سحب بطاقة توجيه

زوروا صفحتنا على الفايسبوك

اشترك في صفحتنا على الفيسبوك لمتابعة كل الأخبار

إشترك

إكتشف مراكزنا

تصفح موقعنا واكتشف مراكزنا باستخدام بحث سريع

إكتشف
banner-feature

أبحث عن تكوين مهني

فضاء المتكون

المتكونين لدينا هم أولويتنا حيث يمكنهم الاستفادة من الإقامة والطعام والمنحة الدراسية والحياة الاجتماعية والجماعية وهذا بالإضافة إلى الدعم والمرافقة طوال فترة تكوينهم.

فضاء المؤسسة

الشركات الصغيرة والمتوسطة والكبيرة هم شركاؤنا الرئيسيون ، فنحن نعتبرهم أصحاب مصلحة في تطوير البرامج وتكوين شبابنا. تقدم الوكالة العديد من المزايا المفيدة للشركات بالإضافة إلى تزويدها بقوة عاملة مؤهلة جاهزة للتوظيف.

فضاء الأعوان

الأخبار

الختم الإلكتروني 

ستحمل شهادات الوكالة التونسية للتكوين المهني  ابتداء من 30 يونيو 2022 الختم الإلكتروني  الذي سيحل محل التوقيع اليدوي

تقديم الوكالة

تعتبر الوكالة التونسية للتكوين المهني أهم المتدخلين العموميين في الجهاز الوطني للتكوين المهني، اذ تقدم عروض تكوين متنوعة تغطي عديد المجالات والقطاعات. وتضع على ذمة طالبي لتكوين عدد كبير من الإختيارات في أكثر من 400 اختصاص بـــ 136 مركز تكوين مهني (قطاعية، تكوين وتدريب مهني، صناعات تقليدية وفتاة ريفية).خلال فترة التكوين يتمكن المتكون من كسب المعرفة والخبرة العلمية والعملية في العديد من الميادين الحرفية والمهنية اذ توفر مؤسسات التكوين، بالإضافة للتكوين النظري والتطبيقي، إمكانية التعرف على  سوق الشغل من خلال التربصات التي يقوم بها المتكون خلال الفترة التكوينية.

تصفح المزيد

قطاعات التكوين

تحميل تطبيقة التسجيل عن بعد

تطبيقة التسجيل عن بعد

تحميل التطبيقة

قصة نجاح

تعتبر الوكالة التونسية للتكوين المهني أهم المتدخلين العموميين في الجهاز الوطني للتكوين المهني، اذ تقدم عروض تكوين متنوعة تغطي عديد المجالات والقطاعات. وتضع على ذمة طالبي التكوين عدد كبير من الإختيارات في أكثر من 400 اختصاص بـــ 136 مركز تكوين مهني (قطاعية، تكوين وتدريب مهني، صناعات تقليدية وفتاة ريفية).
خلال فترة التكوين يتمكن المتكون من كسب المعرفة والخبرة العلمية والعملية في العديد من الميادين الحرفية والمهنية اذ توفر مؤسسات التكوين، بالإضافة للتكوين النظري والتطبيقي، إمكانية التعرف على  سوق الشغل من خلال التربصات التي يقوم بها المتكون خلال الفترة التكوينية.

التظاهرات